نظام لينيكس موجود في كل مكان في العالم الرقمي. هو بالمختصر يسيطر على كل شيء. هاتفك الأندرويد يعمل بنظام لينيكس، الإنترنت يعمل بنظام لينيكس، وحتى ناسا تعمل بنظام لينيكس. في حال لم تكن تعرف ما هو لينيكس، يمكنك الإنتقال الى هذا الرابط للتعرف عليه.
بالمختصر، نظام لينيكس مجاني حر ومفتوح المصدر وهو موجود منذ العام 1991. بما أنه مجاني ومفتوح المصدر، فمن يملك لينيكس؟

تراخيص لينيكس

ويندوز تملكه مايكروسوفت. ماك تملكه أبل. اما لينيكس يبدو للوهله الأولى انه مشاع عام. يمكنك تحميل لينيكس وتعديله واستخدامه كما شئت بدون طلب الإذن من أي طرف او شركة. الان هو وقت مناسب لتوضيح كلمة حر. كلمة حر هنا لا تعني أنه لا يوجد مالك لهذا النظام. مثلا، هذا المقال مقدم لك مجانا ولكن لا زالت مبادرة لينيكس العرب تملك هذا المقال. ولينيكس كذلك الأمر. هو نظام حر ومجاني ولكن لا زال مُلك المبرمج الأساسي للنظام وهو لينوس تورفالدس. على الرغم من ان نيته كانت توفير نظام حر ومجاني ومنع الإستخدام التجاري للنظام الا انه قرر في نهاية الامر استخدام ترخيص GPL2 وبرمجيات GNU لتحويل النواة من نواة فقط الى نظام تشغيل متكامل.
ترخيص GPL يفرض على كل مستخدمي لينيكس أن يقوموا بإستخدامه تحت مظلة ترخيص GPL وبالتالي كل ما سيتم تعديله او اضافته للنواة سيكون أيضا مجاني ومتوفر للجميع.

ملكية لينيكس

كل ما سبق لا يعني أن لينوس تورفالدس او مؤسسة لينيكس تملك حقوق لينيكس بالكامل. حسب التراخيص التي يعمل بها لينيكس، في حال أنك أنت قمت بالمساهمة بكود ليقوم بعمل ما في النواة وتمت الموافقة على هذا الكود وتم دمجه في النواة، ستبقى حقوق هذا الكود لك أنت وحدك وسوف تصبح من مالكي هذه النواة!
ولكن بسبب تراخيص GPL لن تتمكن من منع أي شخص او طرف من استخدام الكود الخاص بك أو تعديله في المستقبل.

في الحقيقة، وبسبب تراخيص GPL والعدد الهائل من المساهمين في لينيكس، من غير المتوقع أن يتم تغيير هذه التراخيص في أي وقت في المستقبل. يعني في حال أراد لينوس تورفالدس تغيير ترخيص لينيكس من GPLv2 الى أي ترخيص اخر، سيتوجب عليه الحصول على موافقة خطية من مئات الاف المساهمين في النواة وهذا يعتبر أمر شبه مستحيل.

الإسم Linux

كل ما سبق لا يعني ان الإسم Linux يمكن أن يُستخدم بدون أي تحديدات قانونية. الإسم Linux مسجل كعلامة تجارية يملكها لينوس تورفالدس حيث قرر تسجيل الإسم تجنبا لإستخدامه من قبل أي شخص للقيام بأمور غير ملائمة.
ولكن هذا لا يمنعك من التقدم مجانا للحصول على ترخيص لإستخدام الإسم في مجالات مختلفة مثل مجال البرمجيات كما تقوم شركة Red Hat على سبيل المثال.