إطلاق النسخة 7 من توزيعة Elementary OS

by | يناير 31, 2023 | أمور عامة حول لينيكس | 0 comments

تم اليوم إطلاق النسخة السابعة من نظام Elementary OS الشهير وقد حمل هذا الإصدار عدد كبير من التغييرات المنتظرة منذ عام ونصف العام. مع كل هذا الانتظار والتشويق للنسخة السابعة، هل تحمل فيها ما يجعلك تترك توزيعتك وتتوجه إليها؟

يعتبر نظام Elementary OS من الأنظمة التي عملت لنفسها مكان من لا شيء وشدّت إليها الأنظار وبنت لنفسها سُمعة بشكل سريع وبخطى ثابته ومدروسة. هذه التوزيعة ركزت وبقوة على الأداء، التناسق في الشكل، والتعامل السلس مع النظام وسهولة العثور على حاجات المستخدم. جميع ما سبق يُعتبر الوصفة المثالية لنظام مثالي ليتحدث عنه الداني والقاصي، ولكن هذا ليس هو الحال. إذاً، ما الذي حصل؟

في حقيقة الأمر، لمحبي نظام Elementary OS، هذا النظام هو النظام الوحيد في العالم وليس هناك منافس له. ولكن من وجهة نظر باقي الناس، هذه التوزيعة تعيش في الماضي وتتوهم أن لها مكانه. هم بالضبط مثل شركة أبل، ولكن بدون الدخل المبالغ فيه وسرقة المستخدمين.

النسخة السابعة، ما الجديد؟

في الحقيقة، حملت هذه النسخة كم هائل من التغييرات. هذا ليس موضوع مفاجئ أبداً فقد كانت التوزيعة في التطوير ما يقارب العام ونصف العام وقد عمل عليها عدد كبير من المطورين والداعمين ومن له مصلحة في أن يراها تتقدم وتحتل أعلى المراكز.

من أهم التغييرات التي حدثت في هذه النسخة:

  • تطويرات كبيرة على متجر التطبيقات
  • تطويرات على شكل التطبيقات
  • دعم تثبيت البرامج الخارجية
  • دعم تطبيقات الويب
  • تحديث برنامج البريد
  • تحديث برنامج الإعدادات
  • دعم Gtk 4
  • تحديث المتصفح

تتميز هذه التوزيعة بشكلها القريب جدا من شكل MacOS القديم والذي يحمل الشكل ثلاثي الأبعاد. هذه ميزة لا تراها اليوم في أي شيء تقريبا حيث أن الكل انتقلوا إلى لغة التصميم المُسطّح.

شكل التوزيعة للأسف هو نفس شكل النسخة السابقة مع بعض التعديلات الطفيفة التي تكاد لا تراها، ومن أحد أهم هذه التوزيعات هو إعادة تصميم الأيقونات لتبدو أكثر تناسقا ولكن أيضا هذا التعديل الكبير هو صغير لدرجة أنك لن تراه إلا إذا دققت جيدا في التصميم.

بشكل عام، تم تغيير شكل الأيقونات لتبدو كأنها هي الأيقونات القديمة ولكن بشكل أحدث قليلا.

التوزيعة بشكل عام بسبب مكانتها المميزة يمكن اعتبارها توزيعة ثابته ومتدحرجة بشكل عام حيث أن النظام لا يتم تحديثه بشكل متدحرج، ولكن على مدى وجود النظام سوف تحصل على العديد من التحديثات في البرمجيات التي يعمل عليها النظام وقد تحصل على أشياء جديدة. في هذه النسخة تم ضم بعض برامج GTK4 في النظام وقد وعد القائمين عليها أن يقوموا بدمج العديد من البرامج الجديدة وخصوصا البرامج الضخمة التي تعمل في النظام.

المتجر الآن يحمل تصميم جميل جديد وهو متجاوب مع الأحجام المختلفة للشاشة وللنافذة ويتغير المظهر بشكل ديناميكي مع تصغير وتكبير النوافذ. المتجر أيضا يدعم الإيماءات لشكل رهيب ودقيق جدا وهو أمر لا زال غير موجود في باقي التوزيعات أو الواجهات.

برنامج البريد حصل على بعض التحديثات وأهمها الثبات. البرنامج السابق للأسف كان كثير الإنهيار لدرجة أنه أصبح محبط للمستخدمين وستقوم بإستبداله في أقرب فرصة ممكنة. الآن، البرنامج قابل للإستخدام وهو ثابت بشكل مناسب.

برنامج الموسيقى هنا هو من أكثر البرامج التي تغييرت حيث تم إعادة كتابة البرنامج من الصفر ويمكنك من خلاله إضافة الملفات الصوتية وتشغيلها مباشرة بدون تعقيدات البرنامج السابق. تم هنا أيضا تحسين دمج مشغل الموسيقى مع النظام بشكل جميل وسلس.

برنامج الإعدادات حصل على العديد من التحديثات ومن أهمها وجود ضبط إعدادات الطاقة مثل وضع توفير الطاقة أو الوضع العادي، أو حتى وضع الأداء المرتفع. لاحظ أن الأخير لا يعمل إلا في الأجهزة التي يتواجد فيها بطاقة رسومات منفصلة.

ما الذي ينقص هذه التوزيعة

متجر التطبيقات في هذه النسخة ممتاز ويعمل بشكل رائع لدرجة أن System76 استخدموه في نظامهم Pop_!OS، ولكن المتجر في Elementary OS لا يزال محدود جدا. المتجر مثلا غير قادر على الوصول على مستودعات أوبنتو أو مستودعات Flatpak ولا يمكن أيضا دمج هذه المستودعات في المتجر. يمكنك دائما تثبيت البرمجيات بشكل يدوي ولكن هذا يخالف جميع فلسفة البساطة التي يعتمد عليها النظام.

واجهة النظام مبنية بشكل غير قياسي وهو ما يفرض على مطوري البرامج إما تجاهل الواجهة وهو ما يحدث بالفعل، أو بناء تطبيقات مخصصة من أجلها حتى تكون قادرة على الإستفادة من مميزات الواجهة مثل أن تحمل الشكل المميز لها. هذا الامر يتسبب بوجود برامج مصقولة بهيّة المظهر، وبرامج تبدو كأنها سقطت من الفضاء الخارجي.

التوزيعة أيضا لا تحمل متصفح إنترنت خارجي مثل فايرفوكس أو كروم، والأسوء من ذلك هو أنك غير قادر على تثبيت أي منهما من خلال متجر التوزيعة، بل عليك أن تقوم بالتثبيت بشكل يدوي. هذا يعتبر أمر غبي جدا ولا نعلم ما الداعي له!

برنامج البريد وعلى الرغم من انه ممتاز، إلا أنه لا زال متخلف بسنوات ضوئية عن باقي برامج البريد. في حيت تدعم Gnome التكامل والتواصل مع بريد Gmail و OutLook، برنامج البريد هنا يسمح لك بإضافة بريد من نوع IMAP أو POP3 فقط.

لماذا هي ليست جديرة بالتجرية

في بداياتها منذ بضع سنوات كانت هذه التوزيعة هي السبب في تطوير شكل توزيعات لينيكس وهي التي دفعت عجلة المنافسة لتتسبب بتطور هائل في شكل توزيعات لينيكس على سطح المكتب.

ولكن بعد أن قامت بعمل هذا التغيير الرهيب، تطورت جميع التوزيعات وبقيت Elementary OS على حالها. تغيرت العديد من التوزيعات وتبنت لغات تصميم فريدة وجميلة جدا، ولكن Elementary OS بقيت على نفس اللغة والتصميم سنوات طوال. فيما حصلت العديد من التوزيعات على شكل وأدوات وطريقة استخدام جديدة، لم تقم Elementary OS بعمل تغيير جوهري في أي شيء.

كانت Elementary OS هي أول من أدخل إيماءات الفأرة لأنظمة لينيكس بشكل متطور وممتاز، ولكن اليوم نرى توزيعة Gnome فيها مميزات أعلى وأكثر بكثير حتى في مجال الإيماءات والتحكم من خلال لوحة اللمس.

فيما تحمل توزيعة Elementary OS متجر برامج ممتاز جدا، إلا انه لا ينافس في أي شيء. متجر Gnome لا ينقصه شيء مما هو موجود في Elementary OS ومتجر Ubuntu القادم المبني بلغة Flutter سيتخطاه بمراحل.

الواجهات المتوفرة حاليا مثل Gnome و KDE تتميز بالعديد من الأمور المفقودة في Elementary OS مثل متجر تطبيقات أكبر بكثير حيث أنهم يدعمون Snap أو Flatpak وهذه البرمجيات قادرة على التكامل مع النظام وحمل سماته وشكله العام على عكس البرامج التي تعمل على Elementary OS حيث أنه غير قادرة على حمل شكل النظام وستبدوا دائماً كانها برامج دخيلة ولا تستطيع الإندماج مع النظام.

نظام Elementary OS غير قادر على وضع أيقونات في شريط التنقل بسهولة والنظام أيضا يفتقد خاصية البحث عن الملفات في جميع النظام من خلال قائمة البرامج كما هو الحال في العديد من الواجهات الأكثر نُضجا.

جميع هذه الامور تعتبر أمور صغيرة جدا ولكنها قادرة على إزعاجك بشكل كاف لتترك النظام وتستخدم نظام آخر حيث أن الراحة فعليا تكون في الأمور الصغيرة وليس في الأمور الكبيرة.

الخاتمة

هذه التوزيعة بشكل عام لها موضع مستقل ومميز عن باقي التوزيعات والقائمين عليها يرغبون في إبقائها كذلك مهما كلفهم الأمر. التوزيهة بشكل عام ثابته ولا تتسبب بالكثير من المشاكل وهناك الكثير من مستخدميها المخلصين والذين يروها كافية لهم.

من وجهة نظري الشخصية، هي توزيعة لم أرتح تعاملي معها لا في النسخة السادسة، ولن أكلّف نفسي عناء تثبيت النسخة السابعة منها فهي لا تزال تحمل نفس الفلسفة والتصميم والأدوات. في الحقيقة، للنظار من بعيد، النظام يبدو متطابق بين النسخة السادسة والسابعة والفروقات بينهم طفيفة جدا.

ولكن هل يجب عليك أن تقوم بتجربتها؟ لا طبعا. ليس عليك عمل أي شيء لا ترغب به. في حال رغبت في إستخدامها، التوزيعة متوفرة على الموقع الرسمي للقائمين عليها:

The thoughtful, capable, and ethical replacement for Windows and macOS ⋅ elementary OS
The thoughtful, capable, and ethical replacement for Windows and macOS

قبل التنزيل والتثبيت، تأكد من أن تتبرع لهم ولو بدولار واحد. التبرع لهذه المشاريع يبقيها على قيد الحياة ويبقيهم في خدمتك لأطول فترة ممكنة. دعم المطورين هي أفضل طريقة لتحصل على الإهتمام وتلبية رغباتك في هذه المشاريع.

ما رأيك بهذه التوزيعة وهل أنت من مستخدميها أو معجبيها؟ أترك لنا تعليق هنا أو على قنوات التواصل الإجتماعي الخاصة بنا وشاركنا برأيك.