منصة MauiKit للتصميم

الخلاصة

من أهم الأمور الواجب تواجدها في أي نظام هو إطار تصميم يساعد المبرمجين على تصميم برامج جميلة ومتناسقة بدون إضاعة الوقت في التصميم في كل مرة

منصة MauiKit للتصميم

الخلاصة

من أهم الأمور الواجب تواجدها في أي نظام هو إطار تصميم يساعد المبرمجين على تصميم برامج جميلة ومتناسقة بدون إضاعة الوقت في التصميم في كل مرة

من وجهة نظرنا في لينيكس العرب، من أهم الأمور الواجب تواجدها في أي شيء موجه لعامة الناس، هو العنصر الجمالي. كما يقول يقول المثل: “تتذوق العين قبل اللسان أحيانًّا” والعين هي التي تعشق والعين هي التي تسمح لك بتجربة شيء أو الابتعاد عنه.

بشكل عام، المستخدم العادي لا يهتم لمدى قوى النظام فمعظم استخداماته هي مكتبية وتصفح الإنترنت لا غير. وجود كم هائل من الأدوات متفوقة في مجالها أو أدوات لعمل عدد لا يحصي الأمور لا يهم المستخدم العادي ولا يغريه بأي شكل من الأشكال. أما سهولة العمل وسلاسته و بساطة النظام و جمال الشكل الخارجي له هو أهم أمر بالنسبة للمستخدمين خصوصا الجدد.

هذا الأمر يظهر وبقوة في التوزيعات التي تهتم بالأمور الجمالية مثل Deepin حيث أن هناك توجه كبير لهذه التوزيعات من المستخدمين الجدد لأنها بسيطة وجميلة بدون أن يكترثوا لما يوجد في التوزيعة من أدوات لينيكس المتقدمة والمتعددة.

نرى هذا المنطق في Gnome أيضا. هذه الواجهة فضلت توحيد التصميم ومنع المصممين من عمل أي شيء وقامت بضبطهم بإطار تصميم موحد. هذا الأمر سمح للواجهة أن تقوم بالتركيز على الثبات والإنتاجية بدلا من ضياع الوقت في الرسم والتصميم. هذا يمتد إلى المطورين لهذه الواجهة. بدلا من إضاعة الوقت في التصميم من الصفر في كل مرة، تم توحيد التصاميم وضبطها في إطار محدد وسهل وجميل. هذا سمح لهم بالتركيز على التطوير والإنتاجية وتوفير برمجيات أجمل وأفضل.

في المقابل، واجهة KDE لا تجبر المطورين على استخدام إطار معين على الرغم من أن إطار QT هو الأساسي، إلا أن الشكل الخارجي للبرنامج وطريقة التصميم غير مفروضة على المطورين. هذا تسبب بتطبيق القانون الثالث لقوانين نيوتن في الحركة “بشكل مجازي”: لقوى تنشأ دائمًا بشكل مزدوج. حيث يكون لكل فعل رد فعل مساوي له في المقدار وعكسه في الاتجاه. ما سمح بظهور حرية لا محدودة في التصميم والشكل والتخصيص لـ KDE وسمح لها أن تكون ملكة التخصيص بدون منازع، أيضا سمح لها أن تكون عبثية وتبدو غير متناسقة بأي شكل من الأشكال. هذا الأمر جذب محبي التجارب وكل من يرغب في عمل تعديل جديد كل يوم في جهازه، ولكنه سبب الشعور بالضيق والضياع لمن يريد بيئة إنتاجية تساعده على التركيز والإنجاز. على ما يبدو، هذا الأمر على وشك أن ينتهي!

مرحباً Maui!

في الوقت الذي بدأت واجهات التابلت والهواتف المحمولة تزدهر، بدأت KDE في التراجع. الواجهة على الرغم من مرونتها إلا أنها لا تزال غير ملائمة لأي شيء سوى الكمبيوتر. هنا على ما يبدو بدأت فكرة تطوير إطار تصميم جديد مفتوح المصدر يعمل على أي شيء تقريبا. إطار التصميم Maui مصمم ليعمل على لينيكس، ماك، ويندوز، والهواتف النقالة والتابليتات!

ما هو إطار التصميم Maui

بكل بساطة، هو عبارة عن أطار تصميم مبني على QQC2 ويتم استخدامه لتصميم واجهات جميلة بشكل سريع ومتناسق ويعمل على جميع المنصات سواء أكانت كمبيوتر بمختلف أنظمة التشغيل، أو هواتف بمختلف أنظمة التشغيل أيضا.

إطار التصميم مفتوح المصدر بالكامل ويعمل بالشكل الأمثل على واجهة KDE ولكنه يعمل بشكل ممتاز على أي شيء يدعم تشغيله.

الاسم Maui هو اختصار لـ Multi-Adaptable User Interface ومعناها واجهة مستخدم متعددة التوافقية وهو ما يسمح لتطبيقات Maui بأن تتوافق مع أي شاشة وأي جهاز.

يتميز إطار التصميم Maui بأنه مفتوح المصدر بالكامل وهو مشابه للغة التصميم Flutter من جوجل ولكن على ما يبدو فإن Maui متوافق مع منصات أكثر وبشكل حر أكثر.

تطبيقات وتوزيعات تعتمد Maui

بما أن إطار التصميم جديد جدا، لا يتوفر العديد من التطبيقات المبنية علية، ولكن في الموقع الرسمي لإطار التصميم يتواجد 9 تطبيقات لك الحرية في استخدامها أو تعديلها كما تشاء حيث أن هذه التطبيقات متوفرة بترخيص GPLv3.

في متجر التطبيقات يتوفر بعض التطبيقات الأساسية مثل مدير الملفات والطرفية ومحرر نصوص وما إلى ذلك وهي تطبيقات يمكنك تجربتها على هاتفك الأندرويد أو على الكمبيوتر المحمول:

https://mauikit.org/apps/

من الجدير بالذكر أن أول التوزيعات التي اعتمدت لغة التصميم هذه هي توزيعة Nitrux. هذه التوزيعة تستخدم نسخة مخصصة من KDE وتدمج برمجيات Maui بشكل جميل جدا. التوزيعة مبنية على نظام Debian وهي تعتبر أحد أثبت التوزيعات الموجودة حاليا.

من يقف خلف Maui

في الوقت الحالي، القائم الأساسي على إطار التصميم هي KDE وهذا يجعلنا نعتقد أن الواجهة تعمل وبقوة على نقل تصاميمها إلى مستوى جديد ومختلف من التناسق والتوافق وتجعلنا نعتقد أن KDE تقوم بتحضيرات قوية جدا لدخول عام المحمول من أوسع أبوابه في القريب العاجل.

توزيعة Nitrux تقوم بتطوير التطبيقات بخطى ثابته ومستمرة من أجل الحصول على أفضل تجربة في توزيعتهم.

ماذا في المستقبل

إطار التصميم هذا جميل جدا ومرن جدا وأهم ما يميزه أنه مفتوح المصدر بالكامل تحت ترخيص GPLv3. هذا الإطار أيضا سهل العمل جدا ولا يتطلب الكثير من الوقت لتعلمه. هذا الإطار أيضا متوافق حاليا مع جميع منصات التشغيل المشهورة في العالم.

في قناة تيليجرام، تويتر، وغيرها من المنصات الاجتماعية يمكنك أن تشاهد مجتمع قوي جدا ومتفاعل. الإطار أيضا يتطور بشكل سريع جدا ويتم إصدار نسخ جديدة منه بشكل متواصل وبوتيرة كبيرة.

في الوقت الحالي وعلى الرغم من أن هذا الإطار ممتاز ويتطور بقوة، إلا أنه يتطور بسرعة شديدة تمنع استخدامه بشكل فعلي بدون تحديث تطبيقاتك بوتيرة مسرّعة. ولكن في المستقبل القريب أتوقع تباطئ وتيرة التطوير عندما ينضج الإطار ويصبح أكثر ثباتا واستقراراً.

أرى بشكل شخصي أن هذا الإطار قد يتفوق على Flutter ويدخل عالم الكمبيوتر والمحمول بشكل سريع جدا.

هل سمعت عن هذا الإطار من قبل؟ وهل ترى له مستقبل؟

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

شارك هذا المقال

الإشتراك في القائمة البريدية