تقليصات في Mozilla بسبب تراجع شعبية Firefox

مع أنّ أن نتائج بحث Firefox أدخلت الملايين على Mozilla في الماضي، يبدو أن هذا الأمر قد شارف على الانتهاء بسبب تراجع شعبية المتصفح في الفترة الأخيرة. في الحقيقة تراجع شعبية Firefox ليس بشيئ مفاجئ حيث أن الفترة الأخيرة شهدت تراجع ملحوظ لشعبية المتصفح. هذا التراجع كان سبب أساسي مباشر لموجة تقليصات في الشركة أدت لإقالة 250 موظف أو ما يعادل 25% من القوى العاملة في الشركة.

العدد الذي تم اقالته من الموطفين كان مفاجئ بشكل كبير وحتى أنه تسبب في ايقاف مكتب الشركة في تايوان. بالإضافة الى ذلك، سيتم اعادة تعيين 60 موظف الى وظائف مختلفة وسيتم تقليص مصاريف الأدوات التطويرية وتطوير خصائص المنصات والادوات.

هذا التقليص هو الثاني الذي تقوم به الشركة خلال العام الجاري 2020 حيث أن الشركة قامت بتسريح 70 موظف في بداية العام بما في ذلك بعض الموظفين القدامى وذلك للتعامل مع الخسائر المالية التي سببها تراجع شعبية Firefox.

من الجدير بالذكر أن شعبية Firefox وصلت القمة في العام 2011 بنسبة 34.1% من سوق متصفحات الإنترنت وكان أدنى مدخوله السنوي لشركة Mozilla كان قرابة الـ 300 مليون دولار أمريكي.

مشاركة المقال:

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp

اترك تعليقاً

المحتويات

على الطريق

مواضيع ذات صله

لينيكس بين الماضي والحاضر

قد يكون لينيكس من أقدم البرمجيات التي لا زلنا نستخدمها حتى اليوم، ولكن ما قد لا تعرفه هو أن لينيكس هو المستقبل بدون منازع. إليك السبب

ما هو BGP وما هو توجيه BGP

بروتوكول البوابة “BGP” يعتبر واحد من أهم البروتوكولات في عالم الإنترنت. من دونه، ليس هناك إنترنت!

ما هو RISC-V ولماذا هو مهم؟

المعالجات مفتوحة المصدر هي مستقبل العالم ليكون صديق للبيئة وصديق للمستخدم ويقدم ما هو أضخم من الموجود اليوم بمراحل عديدة. risc-v هي المستقبل.